نفاثات المياه للقطع وإزالة الحراشيف، وإزالة الطلاء وإعداد الأسطح

 

الأدوات والملحقات المتخصصة هندسيًا، بالإضافة إلى تطبيق أنظمة العمل الآمنة حيث يمكن استعمال نفاثات المياه ذات الضغط العالي والضغط العالي جدًا بأمان لمجموعة مختلفة من التطبيقات بما في ذلك التنظيف والقطع وإزالة الطلاء/تجهيز الأسطح.

الحد من وقت التوقف والأعطال باستخدام أحدث تكنولوجيا نفاثات المياه

أثبتت التجربة بما لا يدع مجالاً للشك أن أفضل طريقة لتحقيق القوة والكفاءة والحد من أوقات التوقف والأعطال في جميع الأجهزة هو أن نعمل بأجهزتنا الخاصة.

فقد وجّهت Sureclean استثماراتها بقوة نحو أحدث تقنيات وأدوات وملحقات نفاثات المياه والأجهزة المساعدة. يضاف هذا المخزون الضخم إلى خبرة أكثر من 20 عامًا من العمل في مشروعات صناعات النفط والغاز الطبيعي (في البر والبحر) في المملكة المتحدة وجميع دول العالم. وذلك يعني مد عمر وتكامل الأصول الصناعية (الحفار على سبيل المثال) مع عدم وجود أي تأثير على العمليات التشغيلية. ولقد قمنا بعمل التصميمات الهندسية لأنظمة العمل الضرورية الآمنة وإدراجها داخل إجراءاتنا كما تم تدريب موظفينا وفق أعلى المعايير القياسية وذلك لتقديم الحلول الآمنة والقوية ومنخفضة التكلفة إلى عملائنا.

قطع نفاثات المياه، إزالة الرواسب من الخزانات والأوعية وتنظيفها

تزايد الإقبال على استخدام نفاثات المياه (والتي تشتهر باسم الضغط العالي والضغط العالي جدًا) في مجال الصناعة باعتبارها طريقة تتميز بالكفاءة والفعالية في تنظيف الخزانات/الأوعية ذات الحساسية البيئية وإزالة الرواسب وإزالة الطلاء وعمليات القطع البارد.

العمل الآمن في البيئات الخطرة

يمكن استخدام تكنولوجيا الضغط المائي القوي بأمان لقطع المعادن والخرسانة والمواد الأخرى الصلبة على البارد، وبخاصة في المناطق التي تتسم بالخطورة. فهي تتميز بالخلو من الأتربة أو أي أنشطة أخرى ملازمة لها للاستمرار والحد من المخلفات وتقليل وقت التنظيف ولا تعتمد على حالة الطقس وعندما تستخدم في عمليات تجهيز الأسطح تثبت كفاءة مثالية في تعريض السطح الأصلي بدون إحداث أي تآكل أو كشط وتضمن أعلى مستوى من النظافة والنقاء من بين طرق تجهيز الأسطح المختلفة.
ويمكن استخدام جهاز الشفط الهوائي المساعد مع تكنولوجيا نفاثات المياه لاحتواء كافة بقايا مياه الغسيل والملوثات وبمجرد تصفيتها يمكن إعادة استخدام مياه الغسيل والتخلص من الملوثات بأي شكل من الأشكال.